آخر الأخبار

النشرة البريدية

ضع بريدك الالكتروني هنا لتتوصل بجديدنا لحظة بلحظة

صفحتنا على الفيسبوك

استطلاع الرأي

هل انتهى عبد الاله بنكيران سياسيا ؟

النتيجة
توسيع نطاق سعر صرف الدرهم لا يشكل أي خطر على استقرار اقتصاد المغرب
توسيع نطاق سعر صرف الدرهم لا يشكل أي خطر على استقرار اقتصاد المغرب

اعتبرت مؤسسة “فيتش” للتصنيف الائتماني أن القرار الذي اتخذه المغرب، الاثنين الماضي، بشأن توسيع نطاق سعر صرف الدرهم، لا يشكل أي خطر يذكر على استقرار اقتصاد البلاد.

وأكدت المؤسسة في تقرير لها أن القرار من شأنه أن يعزز قدرة الاقتصاد المغربي على امتصاص الصدمات ويساعد على الحفاظ على قدرته التنافسية، غير أنها أشارت إلى أن فوائده الاقتصادية ستكون متواضعة على المدى القصير بحيث لا يزال نطاق التحرير ضيقاً.

وأوضحت المؤسسة أن الأسس الاقتصادية المتوفرة حالياً يمكن أن تحد من الضغط على سعر الصرف، مشيرة إلى أن الزيادة ببطء في مرونة نظام سعر الصرف خلال السنوات القادمة عبر توسيع نطاق التقلب تدريجياً سيمكن أكثر من تعزيز قدرة الاقتصاد على امتصاص الصدمات؛ وهو الأمر الذي سيسمح لبنك المغرب باعتماد سياسة نقدية جديدة تركز على استهداف التضخم.

وكانت الحكومة، قد أعلنت بشكل مفاجئ، أن وزارة الاقتصاد والمالية قررت ابتداء من الاثنين الماضي، اعتماد نظام صرف جديد، سيحدد فيه سعر صرف الدرهم داخل نطاق تقلب نسبته زائد/ناقص 2,5 بالمئة، عوض زائد / ناقص 0,3 بالمائة.


">
تفاعلوا مع الموضوع عبر تعليق او اعجاب او مشاركة ، فالجريدة منكم واليكم وتهمها آراؤكم وانتقاداتكم.

التعليقات
إضــافة تعليـق