آخر الأخبار

النشرة البريدية

ضع بريدك الالكتروني هنا لتتوصل بجديدنا لحظة بلحظة

اخترنا لكم هذا الاسبوع

صفحتنا على الفيسبوك

استطلاع الرأي

هل انتهى عبد الاله بنكيران سياسيا ؟

النتيجة
ألعاب ريو :شعر
ألعاب ريو :شعر

 
الحمد لله ،ماكانت نكبة وطني في الالعاب الأولمبية لتمر علي دون أن يذرف عليها قلمي ويتحسر عليها قلبي ،فراية وطني منكسة ذليلة ورايات الغرب تلهو بافتخار في آفاق السماء لتنشد الانتصار حضارة وشعبا ،فوآسفاه على أمة تنكس علمها في كل المناسبات لترى أعلام أسيادها ولا تشدها غيرة الوطن والدين لتنشد مجدها السليب الضائع .
على ساحات الملاعب ترى الهمم
وبالجد في اللعب ترقى الأمم

بشتى الرياضات آلتقت فرق
سبيلها العلا والمجد والكرم
ألعاب ريو حياة لنا فقدت
ففيها للشيخ والشاب كلم

فرادى وجمع لهم نصب
فإن فازوا ففيهم تنسج الحكم

لكم رأيت بينهم من مدافعة
وحرب طاحنة للعدى تقتحم

كل همه الاهل الارض والوطن
وكل شقراء همها يرفع العلم


كم فاتنة هانت عليها مفاتنها
فاجتهدت فهي في الميادين تختصم

لم ترض جسدا لنيل مطلبة
ولا حسنا تلك علا الاخلاق والشيم

ولكنها للكد والجهد لبست
نعم اللباس ففيه العز والكرم

فلو رأيت الدموع عند مقارعة
ولو سمعت الصراخ حين تختصم

لقلت نفوس عزها ذل اوطانها
ولم ترضى كبوته ففيه لاتنهزم

فمال الرياضة عندنا نسيت
ومال شبابنا لا صولة عندهم

فهل فرت الابطال من ساحاتنا
أم سرقت أحلامنا فهي تخترم

ضاعت لدى قومي كل ملحمة
كيف تبنى نفوس بها صمم

أرى الغرب لا يبخل عن ابنائه
وبخل العرب جله في بنيهم

فهم على المال مالوا لغصبه
ولكن في العلا ليس لهم قلم

فهل بشعري ياقومي أنهضكم
وهل بالقوافي علينا تمحى الظلم

فهبوا ياقوم من سباتكم
وسارعوا للمجد ففيما نومكم

تنبهوا ياحماة الدين ويحكم
أما لكم غيرة على أوطانكم


فياليت شعري كم بكيتكم
والأعلام ترتفع والجوائز تستلم


">
تفاعلوا مع الموضوع عبر تعليق او اعجاب او مشاركة ، فالجريدة منكم واليكم وتهمها آراؤكم وانتقاداتكم.

التعليقات
إضــافة تعليـق