آخر الأخبار

اش واقع؟

النشرة البريدية

ضع بريدك الالكتروني هنا لتتوصل بجديدنا لحظة بلحظة

اخترنا لكم هذا الاسبوع

صفحتنا على الفيسبوك

استطلاع الرأي

هل انتهى عبد الاله بنكيران سياسيا ؟

النتيجة
من مذكرات عبد الرحمان اليوسفي.. لهذا أصر الحسن الثاني على إبقاء البصري وزيرا للداخلية
من مذكرات عبد الرحمان اليوسفي.. لهذا أصر الحسن الثاني على إبقاء البصري وزيرا للداخلية

بعد أقل من أسبوع من الآن سيكون بإمكان المغاربة معرفة بعض الكواليس و الأسرار التي ظل الوزير الأول الأسبق عبد الرحمان اليوسفي يصر على كتمانها أو تجنب الخوض فيها، خاصة ما يتعلق بقبوله عرض الحسن الثاني الذي رفضه قبل الراحل محمد بوستة، وكواليس "إبعاده" من رئاسة الوزراء لولاية ثانية في العام 2002.


مذكرات اليوسفي، التي كتبها رفيق دربه عباس بودرقة، و المعونة بـ "أحاديث في ما جرى"، أجابت عن بعض الأسئلة الحارقة التي مازالت تشغل المغاربة، وخاصة ما يتعلق منها بالأسباب التي فرضت على عبد الرحمان اليوسفي الرضوخ لرغبة الراحل الحسن الثاني بالإبقاء على ابن الشاوية إدريس البصري وزيرا للداخلية، و هو الأمر الذي سبق للراحل امحمد بوستة أن رفضه في منتصف تسعينيات القرن الماضي، وبسببه أجهضت حكومة التناوب في نسختها الأولى.


امبارك بودرقة أورد في مذكرات اليوسفي أن الراحل الحسن الثاني استقبل عبد الرحمان اليوسفي بالقصر الملكي بالرباط يوم 4 فبراير 1998 لتسميته وزيرا أولا، ومما قال له: "... أعرف جيدا ومنذ الاستقلال أنك لا تسعى إلى المناصب... لكننا اليوم أمام وضعية تحتاج الكثير من تضافر الجهود لتطوير بلدنا ونحن نتطلع للقرن الـ 21... ستقود الأغلبية في أربع سنوات  وسأمنحك إمكانية اختيار أعضاء الفريق الحكومي".


غير أن الراحل الحسن الثاني كان له طلب وحيد، هو أن يكون إدريس البصري هو وزير الداخلية، مقدما ورقة الصحراء المغربية كإحدى الأوراق الهامة لاستمرار البصري وزيرا للداخلية في حكومة التناوب، معللا أنه اشتغل على ملف الصحراء لمدة 15 سنة. وللأسباب نفسها، يقول الحسن الثاني لليوسفي: "أطلب منك أن يتم تعيين الوزير الأول الأسبق عبد اللطيف الفيلالي وزيرا للخارجية".


ويقول عبد الرحمان اليوسفي: "قبلت عرض الحسن الثاني بالابقاء على البصري، لكنني أنا من عينت عمر عزيمان وزيرا للعدل، وعبد الكبير العلوي المدغري وزيرا للأوقاف و الشؤون الاسلامية"، علما أن هاتين الوزارتين تعتبران من الوزارات السيادية التي اعتاد الملك الراحل أن يعين فيها وزراء من اقتراحه هو و لا أحد غيره.


Rate Us

Rate Us:

تفاعلوا مع الموضوع عبر تعليق او اعجاب او مشاركة ، فالجريدة منكم واليكم وتهمها آراؤكم وانتقاداتكم.

التعليقات
إضــافة تعليـق