آخر الأخبار

النشرة البريدية

ضع بريدك الالكتروني هنا لتتوصل بجديدنا لحظة بلحظة

صفحتنا على الفيسبوك

استطلاع الرأي

هل انتهى عبد الاله بنكيران سياسيا ؟

النتيجة
الفيزازي يدعو ‘سلفيي السجون’ إلى مراجعات فكرية و الإلتفاف حول الملك
الفيزازي يدعو ‘سلفيي السجون’ إلى مراجعات فكرية و الإلتفاف حول الملك

اعتبر الشيخ السلفي والمعتقل السابق “محمد الفيزازي” أن الأحداث الإرهابية التي شهدها المغرب في 16 ماي 2003، تداخل في حدوثها الجانب الفكري والإقتصادي والسياسي،مضيفاً أن غالبية المتورطين في “أحداث الدار البيضاء” كانوا أنفسهم ضحية لاضطهاد اقتصادي وسياسي “تم استغلاله من طرف بعض غلاة الدين لتوجيه العنف الذي استبطنه هؤلاء ضد الدولة ومؤسساتها”.

و اتهم “الفيزازي” في تدوينة له على الفايسبوك الإعلام برسم صورة مغلوطة عليه حيث قال “الصورة التي رسمت علي من طرف الأقلام المأجورة وبعض وسائل الإعلام، هي صورة مغلوطة لا تعبر عن توجهاتي الفكرية والدعوية، كما أنفي نفيا قاطعا أني كنت من دعاة تكفير الدولة والمجتمع رغم بعض الملاحظات والإنتقادات التي وجهتها في وقت سابق”.

fi

و أثنى “الفيزازي” على للملك محمد السادس قائلاً “و بهذه المناسبة لا يفوتني أن أتقدم لجلالة الملك رجل السلام والاستقرارحفظه الله و نصره بجزيل الشكر على المجهودات التي قام بها لإجراء مصالحة بين بعض السلفيين الغاضبين من توجهات الدولة، كما أدعو المغاربة إلى التعاون مع جلالة الملك ومساندته ضد أعداء الإستقرار”.

ودعى “الفيزازي” الدولة إلى نهج مقاربة شمولية ترتكز أساسا على تفكيك البنية الفكرية للإرهاب والقتل وتحقيق العدالة الإجتماعية وإدماج الشباب في الحياة السياسية والمدنية”.

ووجه الشيخ المعتقل السابق إثر أحداث 16 ماي دعوة إلى ” زملائي السابقين في السجن إلى القيام بمراجعات فكرية والإلتفاف حول جلالة الملك ضمانا لإستقرار المغرب والمغاربة”،مؤكداً ” أن مجموعة كبيرة منهم لهم كامل الإستعداد للإندماج في الحياة السياسية والإجتماعية بعد خروجهم من السجن، و أدعو الدولة إلى العمل على تكثيف الجهود لتأهيلهم للإنخراط في المجتمع”.


تفاعلوا مع الموضوع عبر تعليق او اعجاب او مشاركة ، فالجريدة منكم واليكم وتهمها آراؤكم وانتقاداتكم.

التعليقات
إضــافة تعليـق