آخر الأخبار

النشرة البريدية

ضع بريدك الالكتروني هنا لتتوصل بجديدنا لحظة بلحظة

اخترنا لكم هذا الاسبوع

صفحتنا على الفيسبوك

استطلاع الرأي

هل انتهى عبد الاله بنكيران سياسيا ؟

النتيجة
خذوا راحتكم في الضرب خذوا راحتكم في النهب
خذوا راحتكم في الضرب خذوا راحتكم في النهب

 

هذا ضمان منا  وعد شرف منا: أبدا لن نثور

حتى لو كان بالمقدور ، حتى لو نجحت كل الثورات في المعمور

خذوا راحتكم في الضغط،  لن ينفجر الجرح لن يخرج عن بيطرة الدستور

نحن شعب قررنا لن نثور نحن شعب  أكثر من صبور

ارفعوا سعر الشمس

انزعو ا منا كل وسيلة غش قد تنجحنا في صيد هواء و شعور

أبدا أبدا لن نثور

يكفي أن سوط القهر يرفع عنا بعض الوقت

كالنمل نعيد ترتيب الجرح نزرع فيه ألاف الزهور

نحن بين الضرب و بين الركل نبني قلاعا من مرح

نعتقل الحزن نضحكه نتهم الشكوى بالغرور

و نردد في كل زهو و سرور  ذاك القول المأثور

نحن أجمل بلد في الدنيا  نحن تكفنينا من  موز الوطن قشور

نحن يتخمنا  بعض الأمن نحن تكفينا من شوي اللحم بخور

نغلق عينا نفتح عينا  نقتنع أن هواء الشعب أفضل أن يبقى في حكم المحجور

نقتنع أن كشف الفحص يؤرقنا

نبقي الأمر كل الأمر مرضا مستور

نتلهى بعض الوقت نفرح  بعض الوقت حتى يداوينا الموت المشكور.

رغم أني الشعب المقهور أنا لا أحسد من ولد في جنات و قصور

إن له ورد فليتغنى

إن له زهر فلينعم بالدنيا

فليسعد عوضا عني و ليطرب

إني له فوضت شغل الفرح أنا لا أتقن دور المسرور

أنا يكفيني ما يبقى في البيدر أنقر بعض الحب كالعصفور

أنا مشغول بالحب لا وقت لدي كي أطرد من بيتي فأرا مسعور

يقفز فوق الورق  يمرح فوق الطبق يقضم يقضم حتى ذيل القط

يكتشف أنه قط مخمور

يضحك معه يأكل معه آخر جبن في وطني  المغدور

أنا مشغول بالحب لا يعنيني سيل يغرق بيتي

لا تعنيني خشخشة في الليل ، لا يعنيني من يسرق تلك الدور

سوق رأسي أنا  ما أحلاه  من وطن  أدخله  في دفئ و حبور

فالأم أغلى ما أملك في الدنيا قد وصتني كثيرا و كثيرا  ألا أقرب نار المحظور

إني  أخاف حتى الآن أن تسمعني ، إني أخاف أي  مشاركة للمنشور


">
تفاعلوا مع الموضوع عبر تعليق او اعجاب او مشاركة ، فالجريدة منكم واليكم وتهمها آراؤكم وانتقاداتكم.

التعليقات
إضــافة تعليـق